أخر خبر

“تعليم المنوفية” جاهزة للثانوية العامة

آلية لتوزيع أوراق ” البوكليت ” ووصولها للجان بالتنسيق مع الأجهزة المعنية.. وإعلان كشوف المناداة وجدول الامتحان في أماكن ظاهرة بالمدارس.. كاميرات المراقبة لرصد أى محاولات للغش

 

 

أعلنت مديرية التربية والتعليم بالمنوفية، الانتهاء من كافة الإجراءات لانطلاق امتحانات الدور الأول لشهادة الثانوية العامة 2024 م والمقرر أن تبدأ اليوم الإثنين 10/6/2024م .

 

قال وكيل الوزارة إن إجمالي عدد الطلاب الذين لهم الحق في دخول الامتحان 36 ألفا و721 طالبا وطالبة، موزعين على 104 لجان امتحانية، مؤكدا أنه تم توفير جميع التجهيزات اللازمة بمقار اللجان الامتحانية تسهيلًا على الطلاب والملاحظين والمراقبين وتهيئة الأجواء لتوفير الجو الهادئ باللجان لأداء الامتحانات على الوجه الأمثل، كما تم تأمين محيط اللجان وأماكن الإقامة بالاستراحات الخاصة بالمراقبين و الملاحظين، وكذا تأمين جميع خطوط سير سيارات توزيع صناديق الأسئلة وتجميع كراسات الإجابة بالتنسيق مع رجال الشرطة البواسل.

 

شدد مدير المديرية على اتباع آلية توزيع أوراق الأسئلة ” البوكليت ” ووصولها للجان بالتنسيق الكامل مع الأجهزة المعنية، بالإضافة إلى توفير مراوح داخل اللجان بعد التأكد من صلاحيتها ، حفاظًا على سلامة أبنائنا الطلاب ، وتوفير المياه المبردة باللجان لهم لمواجهة موجة الحر.

 

وفي ذات السياق شدد مدير المديرية على مديري عموم الإدارات التعليمية بالمرور الدوري على اللجان الامتحانية للتأكد من جاهزيتها وتوفير كافة سبل الراحة بها، والتأكد من نظافتها ونظافة دورات المياه وسلامة وجودة الإنارة باللجان، والتأكد من تهوية جميع اللجان، كما شدد على التأكد من مدى مناسبة الأثاث للمرحلة العمرية للطلاب، لافتا إلى أنه تم التنسيق مع مديرية الأمن لتأمين محيط اللجان ومنع أية تجمعات لأولياء الأمور بالقرب من مقار اللجان حرصًا على توفير الجو الهادئ لأبنائنا الطلاب، وكذا تأمين خطوط سير سيارات توزيع صناديق الأسئلة وتجميع كراسات الإجابة، وكذا تأمين مقر مركز توزيع الأسئلة بديوان المديرية والتنسيق مع مديرية الشئون الصحية لتوفير زائرة صحية بكل لجنة لتقديم الإسعافات الأولية للطلاب.

 

كما شدد مدير المديرية على إعلان كشوف المناداة وجدول الامتحان في أماكن ظاهرة باللجان، والتأكيد مشددًا بمنع دخول الطلاب إلى اللجان وبحوزتهم أجهزة إلكترونية ( موبايل، سماعات بلوتوث، ساعات سمارت )

، وكذا التنبيه مشددًا على جميع المشاركين في انتظام وانضباط العملية الامتحانية باللجان، والتصدي لكل محاولات الغش بكافة أنواعه ( الإلكترونية أو غير ذلك ) بكل حزم، وتفعيل مواد القانون المتعلقة بهذا الشأن

 

أكد مدير المديرية أن امتحانات شهادة الثانوية العامة مهمة وطنية يظهر فيها تكاتف وتعاون كافة الجهود للأجهزة المعنية في الدولة كي تخرج على الوجه الأمثل ، مشددًا على مديري عموم الإدارات التعليمية بضرورة الالتزام بالتعليمات الخاصة بضوابط الامتحانات في ضوء توجيهات الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.

 

وأشار وكيل الوزارة إلى استمرار تقديم المراجعات النهائية ومراجعات ليلة الامتحان لطلاب الثانوية العامة أثناء فترة الامتحانات تخفيفًا عن كاهل المواطنين، موضحا أنه سيتم إعداد تقرير يومي يشمل جميع الأحداث باللجان، تمهيدًا لرفعه إلى غرفة العمليات الرئيسة بالوزارة لتقييم الأداء.

 

كما أكد مدير المديرية ضرورة مراجعة كاميرات المراقبة باللجان والتأكد من عملها بكفاءة لرصد أي محاولات للغش داخل اللجان، ورصد أي مخالفات أخرى من خلال غرفة العمليات لضمان انتظام سير اللجان، مشددا على سرعة التواصل والربط بين غرفة العمليات الفرعية بالإدارات التعليمية وغرفة العمليات بديوان المحافظة وغرفة العمليات بالمديرية والإخطار الفوري عن أية أحداث أو تجاوزات يتم رصدها لضمان سرعة التعامل معها وحلها ومنع تكرارها.

 

قال مدير المديرية إن أبناءنا هم ثروتنا الحقيقية، لذا نعمل جاهدين بروح الفريق على توفير الهدوء والطمأنينة داخل اللجان وخارجها بالتعاون مع الأجهزة المعنية، مناشدا

أولياء الأمور المساعدة في ذلك بأن يتأكد كل ولي أمر من عدم اصطحاب أبناؤهم للهاتف المحمول أو أي أجهزة إلكترونية داخل اللجنة حرصا على مستقبله، و التأكيد على الأبناء بالاستعانة بالله أولًا، ثم البدء في كتابة البيانات بخط واضح، و أن يطلب الابن أو الابنة المساعدة من الملاحظ أو المراقب أو المراقب الأول أو رئيس اللجنة متى تطلب الأمر ذلك، و

أن يكون متعاونًا في بث الهدوء داخل اللجنة،ولا يثير الشغب حتى لا يقع تحت طائلة القانون، و أن يكون نعم القدوة الحسنة لزملائه في الالتزام بكافة التعليمات والقرارات المنظمة لأعمال الامتحانات، و أن يجلس ملتزمًا بمكانه المخصص له وأن يكون بحيازته أدواته وأقلامه، وألا يتحدث مع غيره من الطلاب داخل اللجنة أثناء انعقاد الامتحان، مع ضرورة مراجعة البيانات الخاصة به مرة أخرى للتأكد من صحتها، مشددا بعدم استخدام المزيل داخل اللجنة.

ظهرت المقالة “تعليم المنوفية” جاهزة للثانوية العامة أولاً على جريدة المساء.

ظهرت المقالة “تعليم المنوفية” جاهزة للثانوية العامة أولاً على جريدة المساء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى