أخر خبر

جامعة الجلالة توقع اتفاقية تعاون علمي مشترك مع المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد في الإسكندرية

متابعة_التعليم اليوم:

أستقبل الدكتور عمرو حمودة رئيس المعهد القومى لعلوم البحار والمصايد وفد رفيع المستوى من جامعة الجلالة الأهلية برئاسة  الدكتور محمد الشناوى، رئيس جامعة الجلالة لزيارة المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد في مدينة الإسكندرية.

وتهدف هذه الزيارة إلى توقيع اتفاقية تعاون علمي مشترك بين المعهد والجامعة، بهدف تعزيز التبادل العلمي والأبحاث المشتركة في مجالات العلوم البحرية والمصايد.

يعد المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد من المؤسسات الريادية في مصر والمنطقة في مجال علوم البحار. وتهدف الإتفاقية الى تعزيز التعاون مع المعهد للاستفادة من الخبرات العلمية والتقنية المتاحة به، وتبادل المعرفة والأبحاث المبتكرة في هذا المجال المهم.

وتتضمن الاتفاقية التي تم توقيعها التعاون بين الطرفين في المجالات العلمية والتطبيقية ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك الأبحاث والمشروعات المشتركة، أنشطة نقل التكنولوجيا وربط الأبحاث بالصناعة وإيجاد حلول للمشاكل البيئية، تبادل الطلاب والخبراء، الإشراف العلمى المشترك، تنظيم الدورات التدريبية والمؤتمرات وورش العمل من المتوقع أن يكون لهذه الاتفاقية تأثير إيجابي كبير على تطور الأبحاث في مجال علوم البحار، وتعزيز التعاون بين المعهد والجامعة في مجالات الابتكار والتكنولوجيا البحرية، بما يسهم في تطور صناعة الأجهزة البحرية والمصايد وحماية البيئة البحرية.

وفي هذا السياق، صرح السيد الأستاذ الدكتور عمرو حمودة، رئيس المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، عن سعادته بتوقيع الاتفاقية وتعاونه مع جامعة الجلالة ، وقال: “إن هذه الشراكة ستسهم في تعزيز قدراتنا المشتركة في البحث البحري وتطوير التكنولوجيا البحرية، نحن نتطلع إلى تبادل المعرفة والخبرات مع الجامعة، وتنظيم الندوات والمؤتمرات المشتركة التي ستساهم في تعزيز التواصل بين الباحثين والعلماء في هذا المجال المثير”.

من جانبه، أعرب السيد الأستاذ الدكتور محمد الشناوى قائلاً: “إن هذه الزيارة وتوقيع الاتفاقية تعكس التزام جامعة الجلالة بتعزيز التعاون العلمي والأكاديمي مع المؤسسات المحلية والدولية المرموقة في مجالات البحث البحري، ونحن متحمسون للعمل مع المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، ونأمل في أن يتيح لنا هذا التعاون الفرصة لتطوير الابتكارات والاكتشافات العلمية التي ستسهم في تقدم البحث البحري ورفع مستوى التعليم والتدريب في هذا المجال المهم”.

 

وخلال الزيارة تفقد الوفد المعامل المركزية المُجهزة بأحدث التقنيات والمُعدات، ومكتبة ضخمة ومُتخصصة في مجال علوم البحار تحتوي على مصادر معرفية غنية وتراثية، وقاعات تدريب ومحاضرات مُجهزة بأعلى المعايير، ومقرات لمراكز تدريب دولية، وزيارة المزرعة البحثية ومتحف الأحياء المائية التابع للمعهد.

ثم إنتقل الوفد لزيارة السفن البحثية الخاصة بالمعهد والمجهزة بأحدث أجهزة المسح البحرى ومُعدات مُتقدمة تساعد في زيادة الاكتشافات البحرية، وكذلك إجراء دراسات بيئية وبحثية في أعماق البحار، بهذه الخطوة، يؤكد المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد وجامعة الجلالة على أهمية التعاون العلمي والأكاديمي في تحقيق التقدم والابتكار في مجال البحريات والمصايد، وتجسدان التزامهما المشترك بتطوير المعرفة ونشرها لخدمة المجتمع وحماية البيئة البحرية.

ظهرت المقالة جامعة الجلالة توقع اتفاقية تعاون علمي مشترك مع المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد في الإسكندرية أولاً على التعليم اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى