أخر خبر

وزير التربية والتعليم يبحث مع الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة تعزيز سبل التعاون لحماية الطفل ودعم حقوقه فى إطار المبادرة الوطنية “تمكين الطفل المصري”

متابعة_التعليم اليوم :

استقبل الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، الدكتورة نيفين عثمان، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة لتعزيز سُبل التعاون ومناقشة آليات العمل المشترك فيما يتعلق ببرامج حماية الطفل ودعم حقوقه، وذلك فى إطار المبادرة الوطنية “تمكين الطفل المصري”.

وفي مستهل الاجتماع، رحب الدكتور رضا حجازي بالحضور، مثمنا التعاون المثمر والبنّاء مع المجلس القومى للطفولة والأمومة؛ من أجل تحسين جودة حياة الطفل، والمتابعة وقياس الأثر .

وأوضح الوزير أن الوزارة تتعاون مع كافة الوزارات والجهات المعنية، تنفيذًا لاستراتيجية الدولة للتنمية المستدامة، وهو ما يأتي في إطاره التعاون مع المجلس القومي للطفولة والأمومة في تنفيذ برنامج “تمكين الطفل المصري”.

وأكد الدكتور رضا حجازي حرص الوزارة على التعاون مع الجهات الشريكة لتقديم كافة أوجه الرعاية لأطفالنا، مشيرًا إلى أهمية الأنشطة المدرسية كونها جزء لا يتجزأ من العملية التعليمية، فهي تكسب الطالب قوة الشخصية، والقدرة على التعبير، ومهارات العرض، وتحمل المسئولية وغيرها من المهارات الحياتية.

كما أكد الوزير على ضرورة الاهتمام بظاهرة مخاطر الإنترنت فى الطفولة المبكرة، وكيفية معالجتها، بجانب الاهتمام بتعزيز التربية الإيجابية فى هذه المرحلة، مؤكدًا على أن وزارة التربية والتعليم تنفذ حقائب خاصة بالتربية الإيجابية في إطار توجيهات القيادة السياسية بالاهتمام بتنمية الجوانب الشخصية لدى الطلاب.

ومن جهتها، وجهت الدكتورة نيفين عثمان الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة الشكر للدكتور رضا حجازي على تقديم الدعم والتعاون مع المجلس لرعاية الأطفال، والحفاظ على حقوقهم، مشيدة ببرامج الدمج والحقائب التدريبية الخاصة بها، حيث تم العمل بها بالتعاون مع الوزارة من خلال تنفيذ المبادرة فى عدة محافظات مثل: “سوهاج والإسماعيلية، والجيزة، وأسيوط، ومرسى مطروح، والعريش”، بالإضافة إلي التعاون مع وزارة الاتصالات والهيئة القومية للاتصالات بعمل رسائل للتوعية بمخاطر الإنترنت، مشيرة إلى أنه تم إعداد استراتيجية للتربية الإيجابية بالتعاون مع منظمة اليونيسف والتي تستهدف طلاب المدارس.

كما تحدثت الدكتورة نيفين عثمان عن مبادرة “دوي” التي تهدف إلى بناء القدرات على مستوى المحافظات داخل منظومة التربية والتعليم في المديريات التعليمية والمدارس للتعريف بالمبادرة كأنشطة لا صفية، مشيرة إلى أنه تم إضافة عدد من المفاهيم للمبادرة كمفهوم التربية الإيجابية، مؤكدة أن المجلس يستهدف التوسع في المبادرة في المحافظات الحدودية، مضيفة أنه تم التعاون مع وزارة التربية والتعليم في تطبيق عدد من الأنشطة من بينها أنشطة حول “الطفل وتغير المناخ” .

وقد ناقش اللقاء تدريب المعلمين المشاركين في مبادرة “دوي” لزيادة تأثير المبادرة داخل منظومة التربية والتعليم من خلال برتوكول تعاون بين الجانبين بخصوص الأنشطة التفاعلية لمبادرة “دوي”.

وخلال اللقاء، تم الاتفاق على تزويد موضوعات مثل “المدرسة وحدة تطوير”، و”التعلم الأخضر” فى الأنشطة المدرسية، بجانب تشكيل لجنة مشتركة من المجلس والوزارة للمتابعة، وتنفيذ آلية جديدة لتنظيم مسابقة “طفل مراسل” من جميع المحافظات بدعم من اليونسيف.

وقد حضر اللقاء من المجلس القومي للطفولة والأمومة: المهندسة شاهيناز شتا المستشار الفنى للأمين العام للمجلس، والمهندسة سوزان جمال عضو المكتب الفنى للأمين العام، وفاطمة بشير عضو المكتب الفنى بالمجلس، وحسين أحمد باحث بالمجلس.

وحضر من جانب وزارة التربية والتعليم  رنده حلاوة رئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي، وأمين الدسوقي مدير عام الأنشطة الثقافية والفنية والاجتماعية، ومحمود حجاج مدير عام الإدارة العامة للدعم والتواصل.

ظهرت المقالة وزير التربية والتعليم يبحث مع الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة تعزيز سبل التعاون لحماية الطفل ودعم حقوقه فى إطار المبادرة الوطنية “تمكين الطفل المصري” أولاً على التعليم اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى