أخر خبر

“حجازي”: التوسع في مدارس المتفوقين بوجود مدرسة في كل محافظة

 تطلق وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى غدًا المؤتمر الخاص بنظام التعليم “STEM” تحت عنوان “الواقع والطموحات”، وذلك على مدار يومي 29 و 30 يناير 2024، بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID).
افتتح الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى،المؤتمر  وسط مشاركة عدد من الوزراء من بينهم الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي والدكتور هاني سويلم وزير الموارد المائية والرى والسيد حسن شحاتة وزير العمل،  والدكتور رضا ابو سريع  مدير مشروع إعداد المعلم ودعم مدارس المتفوقين stem ، فضلا عن مشاركة واسعة من الخبراء المحليين والدوليين ومدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية السيد شون جونز، ومدير مكتبة الإسكندرية الدكتور أحمد زايد، وكافة الأطراف المعنية من مختلف الجهات.
قال دكتور رضا حجازي  وزير التربية والتعليم والتعليم  والتعليم الفني في كلمته ؛
هذا اليوم الأهم في تطوير المنظومة التعليمية للمصرية ،   حيث نسعى اليوم للتوسع في هذا النموذج المتفرد للتعليم المصري ، هو نموذج مدارس ستيم stem  ورعاية الطلبة النوابغ والمبتكرين  ،  وفق متطلبات سوق العمل المصرية ومتطلبات  القيادة السياسية المصرية ؛  والتي تدفع للتوسع في إنشاء المدارس.  كما تعي القيادة السياسية إلى وجود مدرسة في كل محافظة ، لتحقيق الإستدامة والتوسع في النظام التعليمي المصري ؛
واشكر الوكالة الأمريكية للمشروعات.  بتقديم ٢٠ مدرسة من مدارس ستيم في أكثر من  ١٨ محافظة ؛ ونسعي  اليوم لتعزيز الشراكة ؛
 وعبر وزير التربية والتعليم عن شكره وامتنانه  على تواجد كافة الوزراء ،
وأكد خلال حديثه ؛   لابد للمنظومة أن تكتمل. ، خاصة بوجود السادة الوزراء من وزير العمل ووزير التعليم العالي و  وزير العمل ، والذين أضافوا برؤياهم لتطوير منظومة التربية والتعليم ،
و تابع اشكر  الحاضرين من الوكالة الأمريكية لمشروعات الطلاب الدارسين بنظام التعليم stem ،
والذين  ساهموا وسيساهموا من خلال التعاون مع وزارة التربية والتعليم في تطوير نماذج التعليم المصري  لمشروعات  مدارس stem
  وأكد دكتور رضا حجازي ؛ أن   الهدف الأساسي  من وزارة التربية والتعليم رعاية الطلبة النايغين والمبتكرين،  لأنهم هم الذين سيصنعون الفارق في  المستقبل ؛
واضاف حجازي ؛  نموذج التعليم stem هو النموذج الملهم  للتعليم المصري ، والنقطة المضيىة في التعليم المصري ،  من خلال تقديم  المناهج المتكاملة ، لنواتج التعلم المختلفة والتي تدرس من خلال منظومة مختلفة من نخبة المدرسين ، لتنمية شخصية الطلبة  المصريين ،
ونظم التقييم  المتطورة والتي ضمنها اختبار مفاهيم وامتحانات للقبول بالجامعة ، كما أن درجات الطلاب ، هي درجات صادقة. ومستحقة عن جدارات ومهارات الطلاب ؛
 وأكد حجازي ؛ هناك علاقة تبادلية بين وزارة التربية والتعليم المصرية و ووزارة التعليم العالي ووجود الجامعات
 وأكد حجازي خلال كلمته ، أن برامج الحكومة وتنمية الإنسان المصري ،   هي أولويات الخطة الإستراتيجية للتعليم المصري ٢٠٢٤ – ٢٠٣٠.
و في كلمته قال أيمن عاشور  وزير التعليم العالي ؛
هناك العديد من المخططات والتي نسعى من خلالها لتعزيز الربط بين التعليم الأساسي والجامعي ، وكافة الوزراء المعنيين  لتتكامل الجهود ، لتأسيس  جيل جديد  قادر على تحديات سوق العمل في الوظائف الحالية نتيجة التسارع والتطور ، التكنولوجي والعلمي حول العالم ، هدفنا اليوم هو تكامل الجهود ، والوصول ألى رؤية علمية نحو التطوير. والإبداع والإبتكار في العملية التعليمية ،
هذا الحدث العظيم ،
 وقال عاشور ؛ التحق بمنظومة التعليم الجامعي.  أكثر من ألف طالب  من مدارس ستيم علمي علوم ورياضة
وكان أغلبهم يلتحون بكليات القمة من كلية طب وأسنان والهندسة والصيدلة ،  نحن نغير فب البرامج التي يلتحق بها الطلاب في التعليم الأساسي وماقبل الجامعي ،
 واضاف عاشور ؛ رأينا  اليوم نماذج رائدة للطلبة  يجمعون ما بين تخصصات مختلفة لرصد المشكلات والسعي لإيجاد الحلول ،
 كما رأينا  اليوم نماذج مبدعة ، ولذلك نحرص من خلال هذه المؤتمرات إلى  دمج البرامج وتكاملها  حيث أصبح ذلك ضرورة حتمية  ليستطيع الطلبة  أن يتأقلوا  ويتناغما  مع صلب العملية التعليمية في التعليم الجامعي ؛
واليوم نوقع برتوكول تعاون مع وزير التعليم والتعليم الفني لرعاية المبتكرين الصغار  من الطلاب جميعهم  سواء مدارس ستيم  أو مدارس التعليم العام ، لتهيل للطلبة لسوق العمل .
ويهدف المؤتمر لتسليط الضوء على نموذج التعليم المصري “STEM” الذي يعد نموذجا قائما على البحث العلمي والتعلم من خلال المشروعات، وتنمية مهارات التفكير العليا وحل المشكلات والتحديات الكبرى خاصة في مجالات العلوم والرياضيات والهندسة والتكنولوجيا.
كما يهدف هذا المؤتمر لطرح الرؤى المستقبلية والعمل على تنسيق التعاون بين الأطراف المعنية وتفعيل مشاركة المجتمع المدنى والمراكز البحثية من أجل دعم وتطوير مدارس المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا STEM وخلق بيئة داعمة ومحفزة للابتكار والبحث العلمي.
ويهدف المؤتمر أيضا إلى التخطيط لضمان استمرارية هذا النموذج التعليمي الناجح وتطويره في المرحلة القادمة، ومناقشة متطلبات وسبل التوسع في إنشاء هذه النوعية من المدارس بجميع محافظات الجمهورية وكذلك العمل على التوسع في تطبيق بعض مكونات هذا النظام التعليمي في مراحل التعليم المختلفة.
ويناقش المؤتمر عددا من المحاور التى تتضمن تسليط الضوء على نظام تعليم “STEM” فى مصر ودوره في تنمية مهارات الطالب خاصة في مرحلة التعليم الثانوى،  واستعراض النجاحات والفرص والتحديات في نظام تعليم “STEM”، ووضع تصور مستقبلي للمنظومة ودعم التوسع فيها واستمراريتها، وبحث كيفية تعظيم فرص الاستفادة من خريجي مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا STEM لتنمية وازدهار المجتمع المصرى وتحقيق رؤية مصر 2030.

ظهرت المقالة “حجازي”: التوسع في مدارس المتفوقين بوجود مدرسة في كل محافظة أولاً على جريدة المساء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى