أخر خبر

كلية الآداب تحصد المركز الأول بمهرجان الاكتفاء للمسرح بعين شمس

»» “مخلفات مصنع الكرتون”لكلية التربية النوعية فاز بالمركز الثاني، والثالث للتربية عن العرض المسرحى “تاجر البندقية”

أعلن قطاع التعليم والطلاب بجامعة عين شمس عن نتائج مهرجان الإكتفاء الذاتي للتمثيل المسرحي للعام الجامعي ٢٠٢٣-٢٠٢٤،والذي أقيم
تحت رعاية الدكتور محمد ضياء زين العابدين رئيس جامعة عين شمس، إشراف الإداري إبراهيم سعيد حمزة امين الجامعة المساعد لشئون التعليم والطلاب.

وقد فاز بالمركز الاول كلية الاداب عن العرض المسرحي “حياة شخص ما” من تأليف واخراج محمد رضا وفاز بالمركز الثاني كلية التربية النوعية عن العرض المسرحي “مخلفات مصنع الكرتون” من تأليف محمد السوري واخراج إفرايم كامل ، كما حصد المركز الثالث كلية التربية عن العرض المسرحى ” تاجر البندقية” لوليم شكسبير من اخراج يوسف محمد، وفاز بالمركز الرابع كلية الهندسة عن العرض المسرحي “إنسان سعيد” من تأليف سعید سالمان واخراج جورج جيهام.
وحصد المركز الخامس كلية الألسن عن العرض المسرحي” الأشجار تموت واقفة” إعداد طارق رجب واخراج زياد القاضي ، ونال المركز السادس كلية الحاسبات والمعلومات عن العرض المسرحي “ليالي الأنس” من تأليف محمود جمال واخراج يوسف عماد.
كما فاز بالمركز السابع كلية البنات عن العرض المسرحي “في منتصف الخريف” من تأليف محمد السوري واخراج جيسيكا صفوت وحصد المركز الثامن كلية التجارة عن العرض المسرحي “أول من رأى الشمس” من تأليف محمد عادل واخراج محمود توفيق ، وفي المركز التاسع جاءت كلية الحقوق عن العرض المسرحي “إختلال” من تأليف مجيب أحمد واخراج أحمد نادي.
أما المركز العاشر فقد حصلت عليه كلية الزراعة عن العرض المسرحي “مرسل إلى” من تأليف طه زغلول واخراج عمر علي ، وحصد المركز الحادي عشر كلية الطب عن العرض المسرحي “تحت الأنقاض” من اعداد واخراج سارة محمد ، وفاز بالمركز الثاني عشر كلية طب الاسنان عن العرض المسرحي “مخبز السيد لويز “من تأليف واخراج أبانوب مجدي وختاما المركز الثالث عشر وحصلت عليه كلية العلوم عن العرض المسرحي رقصة إدراك إعداد أحمد هشام واخراج أحمد هشام.

جاء ذلك بتنسيق طارق احمد القائم بعمل مدير عام الادارة العامة لرعاية الشباب، مصطفى عيسى مدير ادارة النشاط الفني برعاية الشباب.

ظهرت المقالة كلية الآداب تحصد المركز الأول بمهرجان الاكتفاء للمسرح بعين شمس أولاً على جريدة المساء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى