أخر خبر

انتظام الدراسة العملية بالمعامل لطلاب جامعة القاهرة الدولية

متابعة_التعليم اليوم:

أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، انتظام التطبيق العملي لطلاب جامعة القاهرة الدولية في معامل وقاعات المذاكرة، وذلك في إطار حرص الجامعة على أن تكون الجامعة منارة تعليمية ذات جودة عالمية في المجال التعليمي والتطبيقي.

وقال الدكتور محمد الخشت رئيس الجامعة، إن المعامل تتيح الفرصة أمام الطلاب لاكتساب خبرات على أعلى مستوى تكنولوجي، بالإضافة إلى توفير البيئة والمناخ الملائمين لهم للتحصيل والمذاكرة، بما يساهم في احترافية خريجي الجامعة الدولية. وقد وفرت الجامعة قاعات للمذاكرة للطلاب في غير أوقات المحاضرات.

وأوضح الدكتور محمد الخشت، أن إنشاء الجامعة الدولية يهدف إلى إحداث نقلة نوعية في التعليم الجامعي نحو آفاق مستقبلية أكثر تميزا، ويطبق منذ اليوم الأول أحدث أنظمة التعليم والتعلم والبحث العلمي والتطبيق العملي، ويتجه نحو احترافية وعالمية الأداء المؤسسي والأكاديمي وفقًا للمعايير المتفق عليها دوليًا، ويمتلك قدرات إكاديمية علمية وعملية تنافسية محليا ودوليا

جدير بالذكر أن جامعة القاهرة الدوليةأصبحت حقيقة ملموسة على أرض الواقع بعد أن كان حلمًا، وانطلقت العملية التعليمية به وفُتحت أبوابها أمام الطلاب لبدء الدراسة به للمرة الأولى هذا العام 2023/2024، لتصبح أول جامعة دوليةتخرج من رحم جامعة حكومية، ويستهدف المساهمة في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي 2030، وخلق كيان أكاديمي عالمي جديد يحقق التكامل بين التعليم والبحث العلمي واستغلال المعرفة، والمساهمة في الانتقال بالتعليم الجامعي نحو العالمية ومنح شهادات ودرجات علمية مشتركة، وتأهيل كل من الطلاب والأكاديميين والإداريين للمشاركة الايجابية في بيئة عالمية تفاعلي، وتقديم خريجين بمواصفات عالمية يساهمون في تحقيق رؤية مصر للتنمية المستدامة وذوى قدرة تنافسية للعمل محليًا ودوليًا، وهو ما يتم تحقيقه من خلال الإعتماد على طرق تدريس تواكب الاستراتيجيات الحديثة، والأستعانة بعدد من الأساتذة الأجانب الزائرين بجانب الأساتذة المصريين المميزين، وتوفير الوسائط التعليمية المتطورة وقاعات دراسية ومعامل وقاعات مذاكرة تم تجهيزها وفقًا لأحدث المواصفات والمعايير وأنظمة الجامعات الذكية

ظهرت المقالة انتظام الدراسة العملية بالمعامل لطلاب جامعة القاهرة الدولية أولاً على التعليم اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى