أخر خبر

مصر نائبًا أول للعقد العربي لمحو الأمية وتعليم الكبار في دورته التاسعة بمقر الألكسو بتونس

متابعة _التعليم اليوم:

تشارك جمهورية مصر العربية بالعقد العربي لمحو الأمية وتعليم الكبار 2015 – 2024 في دورته التاسعة بمقر المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو ) بتونس؛ خلال الفترة من 5الى6 ديسمبر 2023.

يمثل مصربالاجتماع دحجازي إدريس مستشار وزير التربية والتعليم للتعلم مدى الحياة و بحضور دمحمد ولد اعمرالمدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، والوزير مفوض دفراج العجمي مدير إدارة التربية والتعليم والبحث العلمي بجامعة الدول العربية، و درامي إسكندر مدير إدارة التربية والقائم باعمال مدير إدارة الثقافة. ولفيف من الوفود العربية يمثلون(15) دولة وكذلك عددًا من منظمات المجتمع المدني العربي.

بدأ اللقاء بترحيب من د. رامي إسكندر بالحضور الكريم ومثمنًا ما يقوم به العقد العربي لمحو الأمية وتعليم الكبار من جهود للارتقاء بالمواطن العربي.

وتحدث وزير مفوض فراج العجمي عن جهود العقد العربي والتحديات التي تواجهه هذه الآونة وكيفية التغلب عليها وتكثيف الجهود من خلال الشراكة والتشبيك لتحقيق أهداف العقد والتغلب على ما يواجهه الوطن العربي من تحديات وبخاصة فيما يتعلق بالنزوح والصراعات المسلحة في بعض الأقطار العربية لإنفاذ حق التعليم ولا سيما في محو الأمية وتعليم الكبار. كما تحدث حجازي إدريس مستشار  وزير التربية والتعليم للتعلم مدى الحياة ممثلاً لجمهورية مصر العربية كرئيس للدورة الثامنة المنقضية للعقد، والذي أكدضرورة أن تجري الجامعة العربية الترتيبات اللازمة لمد العقد حتى ٢٠٣٠ ذلك لتلبية حاجات المنطقة العربية. مع ضرورة تقييم ما تم إنجازه في فترة العقد.واشار إلى  تحقيق تحولات لتعزيز الجهود في المرحلة المستقبلية ليكون العقد منصة لبناء القدرات وتعزيز المعارف وتبادل التجارب وإجراء البحوث النوعية. واضاف أنه لابد من البحث عن مدخلات لتوسيع وتعزيز الشراكة والمشاركة العربية في المرحلة المستقبلية للعقد، وحث الدول للانضمام للعقد بقوة وجدية.

كما أعرب خلال كلمته عن ضرورة مد فترة العقد حتى 2030 لتتسق مع أهداف التنمية المستدامة التي صدقت عليها الدول العربية، ومعاودة قراءة تعليم وتعلم الكبار على ضوء المتغيرات الإقليمية والدولية، وكما أوصى بتقييم جاد للفترة السابقة للعقد ووضع خطة مستقبلية تؤصل لمفهوم التعلم مدى الحياة وأكد كون مصر هي صاحبة فكرة العقد العربي لمحو الامية وتعليم الكبار فهي تضع كل إمكانياتها الفنية والبحثية لتحقيق أهداف العقد.

ثم تحدث  محمد ولد اعمر مدير المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم مُترحمًا على شهداء فلسطين وأكد أن التعليم هو البوابة الحقيقية لنهضة الأمة وأن محو الأمية لا يتوقف عند المفهوم التقليدي وإنما محو الأمية الحضاري هو الأهم في ضوء المتغيرات الرقمية والمعرفية التي يشهدها العالم، وأن المنظمة تضع كل إمكاناتها للارتقاء بالمواطن العربي ثقافيًا ومعرفيًا، كما أثنى سيادته على الجهود التي تبذلها الدول العربية من أجل مواطن متحرر من الأمية، كما استعرض بعض منجزات المنظمة في تعليم وتعلم الكبار البحثية مثل وصف إطار مؤهلات المتحررين من الأمية وغيرها، وفي نهاية كلمته تمنى التوفيق والنجاح للمؤتمر التاسع والقائمين عليه.وعقب الجلسة الافتتاحية تم عقد جلسة إجرائية لانتخاب رئيس العقد للدورة التاسعة الحالية وقد فاز به ممثل الجمهورية التونسية، وفازت جمهورية مصر العربية نائبًا أول للدورة التاسعة، وجمهورية العراق نائبًا ثانيًا.

وكذلك تم انتخاب لجنة الصياغة.
وقد استهلت العروض بعرض جمهورية مصر العربية لمصفوفة أهداف وأنشطة العقد العربي لمحو الأمية وتعليم الكبار أعقبته قراءة ناقدة أعدتها هيئة تعليم الكبار وعرضتها د. إيمان عبد الرحيم منسق العقد العربي ثم تلا ذلك عروض تجارب لنجاحات الدول العربية* لتفعيل أهداف العقد العربي، ثم عروض منظمات المجتمع المدني العربي المشارك في أنشطة العقد العربي.

وعرض  دحجازي إدريس كخبير للألكسو تقريرًا حول ( التقييم المرحلي للعقد العربي لمحو الأمية وتعليم الكبار 215-2024 وتصور لضبط الخطوات المستقبلية).
وكانت هناك عروض لمبادرة التمكين الاجتماعي والاقتصادي للمتحررين من الأمية لجمعية المرأة والمجتمع، وكذلك عرضًا لجهود البيت العربي لتعلم الكبار والتنمية عهد، وجمعية نماء الخيرية، وجمعية التميز الإنساني.

 

ظهرت المقالة مصر نائبًا أول للعقد العربي لمحو الأمية وتعليم الكبار في دورته التاسعة بمقر الألكسو بتونس أولاً على التعليم اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى