أخر خبرديوان الوزارة

وزير التربية والتعليم يستقبل سفير هولندا لتعزيز أوجه التعاون في مجال التعليم الفني وبحث آليات إنشاء مدارس تكنولوجية زراعية صديقة للبيئة

كتبت _ شيماءنصر:

استقبل الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني السفير بيتر موليما سفير دولة هولندا بمصر لمناقشة أوجه التعاون المشترك فى مجال التعليم الفنى، فضلا عن بحث آليات تنفيذ إنشاء مدارس تكنولوجية زراعية صديقة للبيئة بمحافظتي سوهاج وأسيوط كمرحلة أولية.

وفي مستهل اللقاء، أعرب الدكتور رضا حجازى عن سعادته بهذا اللقاء، مثمنا سبل التعاون المشترك بين الدولتين فى مختلف المجالات، ومؤكدا على أهمية تعزيز ودفع التعاون المصرى الهولندى فى مجالات التعليم وخاصة التعليم الفنى والتدريب المهنى باعتباره الركيزة الأساسية لدعم القطاع الصناعى والإنتاجى للدول، مرحبا بمزيد من التعاون بين الجانبين .

وأكد وزير التربية والتعليم أن التعليم الفنى أن الدولة المصرية تولى اهتماما كبيرا بتطوير التعليم الفنى، مضيفًا أن الوزارة تعتمد فى التعليم الفنى على استراتيجية تتكون من ثلاث محاور هى تطوير التعليم، والتركيز على بناء الشخصية، والمناهج التكاملية، بجانب التنمية المهنية للمعلمين العاملين بهذه المدارس، مشيرًا إلى تغير الصورة الذهنية للتعليم الفنى فى المجتمع، حيث يوجد إقبال كبير من الطلاب المتميزين الحاصلين على درجات مرتفعة للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية، فضلًا عن زيادة الطلب على العمالة الفنية المصرية في سوق العمل المحلي والعالمي، وهو الذي ينعكس بشكل إيجابي على الاقتصاد المصري.

وأكد الوزير أن تطوير التعليم الفنى جاء من خلال الشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص، وأصحاب العمل، مما يؤدى إلى تعظيم الموارد ويحقق الإنتاجية الأفضل، مشيرا إلى أنه يتم تدريب وتعليم الطلاب وإعدادهم للوظائف بشكل مختلف، بجانب تنمية المهارات وتمكينهم من تعليم اللغات، ومهارات التواصل، وتحمل المسئولية، وإدارة الذات، لافتا إلى أنه يتم إعداد هؤلاء الخريجين لتطوير ادائهم وامتلاكهم المهارات الشخصية التى تؤهلهم لوظائف المستقبل المتغيرة، ومواكبة التطورات فى جميع الصناعات.

ومن جهته، أعرب السفير بيتر موليما سفير دولة هولندا عن سعادته بالمشاركة بين الدولتين فى مجال إنشاء مدارس تكنولوجية زراعية صديقة للبيئة، بالإضافة إلى إتاحة العديد من المنح الدراسية لطلاب التعليم الفني بهذه المدارس، وربط خريجيها بالسوق الهولندى والاستفادة منهم، متمنيا المزيد من التعاون فى مجال التعليم، وخاصة تطوير التعليم الفنى.

وشهد الاجتماع، مناقشة إنشاء آليات مدارس تكنولوجية زراعية صديقة للبيئة مع الجانب الهولندى، حيث أعرب الدكتور رضا حجازى عن ترحيبه بالتعاون فى إنشاء هذه المدراس.

جاء ذلك بحضور مارجولين جونجمان، رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والتعاون الإنمائي بالسفارة الهولندية، وكارولين نصيف مسؤولة برامج تنمية المجتمع بالسفارة الهولندية.

ومن جانب الوزارة، حضر الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، والدكتور عمرو بصيلة رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفنى ومدير وحدة تشغيل مدارس التكنولوجيا التطبيقية، والدكتورة شيرين حمدي مستشار الوزير للتطوير الإدارى والمشرف على الإدارة المركزية لمكتب الوزير.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى