أخر خبر

مركز جامعة القاهرة للغات والترجمة يحتفل باليوم العالمي للترجمة

 

د. منار عبد المعز: الندوة بمشاركة مترجمين مرموقين فى اللغات الإنجليزية والصينية والألمانية والإيطالية والإسبانية لمناقشة عدة مجالات للترجمة الأدبية والفورية والتتابعية والترجمة الآلية

متابعة_التعليم اليوم:
نظم مركز جامعة القاهرة للغات الأجنبية والترجمة التخصصية، تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، ندوة بعنوان “ترجم – تواصل” بالتزامن مع اليوم العالمي للترجمة، وفي إطار مبادرة “تعلم – تواصل” التي يطلقها المركز هذا العام.

وقال الدكتور محمد الخشت، إن الترجمة تعد جسرًا أساسيًا للتلاقي الفكري والوجداني بين الثقافات والشعوب وتحقيق التأثير المتبادل بين الحضارات، وعاملًا مهمًا في تحقيق التفاهم والتعاون الدولي ودعم التفاعل الثقافي لدى الشباب، وبالتالي فإن الترجمة من أهم قنوات الحوار بين الثقافات في عالمنا المعاصر.

ومن جانبها قالت الدكتورة منار عبد المُعز مديرة المركز، إن الندوة شارك فيها أساتذة ومترجمون مرموقون في مجال الترجمة في اللغات الإنجليزية والصينية والألمانية والإيطالية والإسبانية، وتمت مناقشة عدة مجالات للترجمة منها الترجمة الأدبية والفورية والتتابعية وترجمة الشاشة والترجمة الآلية.

وأوضحت مديرة مركز جامعة القاهرة للغات الأجنبية والترجمة التخصصية، أن الندوة تناولت عدة مداخلات، أهمها مبادئ وشروط الترجمة من الصينية إلى العربية، وواقع الترجمة من الألمانية ومشروعات الدعم المتاحة، وآخر إسهامات الدكتور محمد عناني النظرية والتطبيقية في دراسات الترجمة: ترجمة الأسلوب، والترجمة الآلية: الإمكانات والتحديات، والترجمة الآلية: الإمكانات والتحديات، والترجمة الفورية: مهارات وصعوبات، والترجمة التتابعية ومهاراتها، بالإضافة إلى إشكاليات ترجمة الشاشة إلى الفرنسية، والتنوع اللغوي في ترجمة الشاشة من العربية إلى الإسبانية: بين الإمكانية والاستحالة.

وأوصى المشاركون في الندوة، أن يتبنى مركز اللغات الأجنبية والترجمة التخصصية إقامة سلسلة من الندوات على مدار العام في الترجمة تتناول كل ندوة مجالًا من مجالاتها التخصصية يحاضر فيه نخبة من مترجمي هذا المجال في اللغات المختلفة بهدف تطوير مهارات الترجمة والتفاعل الثقافي لدى الشباب.

ظهرت المقالة مركز جامعة القاهرة للغات والترجمة يحتفل باليوم العالمي للترجمة أولاً على التعليم اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى