أخبار التعليم

” تكافؤ الفرص ” بـ ” تعليم الإسماعيلية ” تشارك في ختامي مبادرة ” معاً ضد العنف “

 كتبت – شيماء نصر :

نظمت وحدة تكافؤ الفرص بمحافظة الاسماعيلية بالتعاون مع وحدة تكافؤ الفرص بمديرية التربية والتعليم الحفل الختامي لمبادرة ” معا ضد العنف ” بمكتبة مصر العامة وبحضور الدكتورة غادة الجهيني رئيس الوحدة بالمحافظة و الأستاذة نعيمة أحمد مدير الوحدة بالمديرية والأستاذه سماح عيد مسئول السياسات بوحدة تكافؤ الفرص بالمديرية والأستاذة شيماء نصر المسئول الإعلامي بوحدة تكافؤ الفرص بالمديرية وحضور كل من الاستاذه نرجس محمد اليماني مسئول الوحده باداره القنطره غرب والاستاذة مروي نبيل والأستاذه علا والأستاذه نورا مسئولي الوحده بادارة شمال والأستاذ تامر حسن مسئول وحدة تكافؤ الفرص بإدارة فايد والأستاذ خالد عرابى مسئول الوحدة بإدارة جنوب وفي حضور كوكبة من رجال الدين الإسلامي والمسيحي ونشطاء من المجتمع المدني وطلاب مدارس ام الأبطال والزهورو25 يناير وخديجة بنت خويلد .
والقى الشسخ جمال على عضو مجلس أمناء بيت العائبة المصرية محاضرة عن “العنف وصورهُ في ضوء المفاهيم الإسلامية ” بينما تحدث القس بنيامين فريد راعي كنيسة الانباء بيشوى ، عن العنف وتأثيره على المجتمع وكيفية مواجهة أثاره السلبية وفقا لتعاليم الدين المسيحي .
وأوضحت دكتور غادة الجهيني مسئول وحدة تكافؤ الفرص بالمحافظة ، أن فعاليات المبادرة استهدفت دراسة أسباب العنف وظواهره السلبية وكيفية مواجهته من خلال أفكار وأطروحات دينية وثقافية وتفاعلية بين المؤسسات الدينية والحكومية وعلى رأسها وحدة تكافؤ الفرص بمديرية التربية والتعليم التى كان لها جهد مشهود في المبادرة .
يذكر أن وحدات تكافؤ الفرص بالإدارات التعليمية شاركوا بجهد فاعل في المبادرة كما قدمت مدرسة عبد المنعم رياض بإدارة التل مسرحية ” لا للزواج المبكر ” التى تناولت العنف ضد فتيات الزواج المبكر وقدمت مدرسة ام الأبطال بإدارة شمال التعليمية فقرة شعرية فيما عرضت مدارس 25 يناير و الزهور وخديجة بنت خويلد لوحات فنية تتفاعل مع المبادرة .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٨‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى