أخبار التعليم

تكافؤ الفرص بـ ” تعليم الإسماعيلية ” تشارك في مبادرة ” الكشف المبكر لسرطان الثدي “

كتبت – شيماء نصر :

كلف الدكتور خالد خلف قبيصي وكيل وزارة التربية والتعليم يالاسماعيلية  ” وحدة تكافؤ الفرص” بمديرية التربية والتعليم بالمشاركة في تدشين مبادرة ” الكشف المبكر وعلاج سرطان الثدي ” بالتعاون مع حملة ” 100 مليون صحة ” تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي والتى اقيمت بمكتبة مصر العامة بالتعاون مع مكتبة مصر العامة والتعليم المجتمعي بالتربية والتعليم ومديرية الصحة وأعضاء مؤسسة بهية ونشطاء الصحة المهتمين بمكافحة المرض بمؤسسات المجتمع المدني  .
وقالت نعيمة أحمد مدير وحدة تكافؤ الفرص بمديرية التربية والتعليم أن أعمال المبادرة شملت الفحص المبكر لسرطان الثدي، لافتتا إلى أن سرطان الثدي يعد الأكثر انتشارًا بين السيدات بنسبة 35%، وثاني أنواع السرطان انتشارًا بنسبة 17.9%، ويصيب مرض سرطان الثدي المتقدم السيدات تحت سن الـ50 عامًا بنسبة تبلغ 50%.
وأكدت شيماء نصر المسئول الإعلامي بوحدة تكافؤ الفرص بمديرية التربية والتعليم إن المبادرة وضعت تنبيهات إرشادية للسيدات بحيث تجري الفحص الذاتي لنفسها في المنزل، وإذا تشككت في أي أعراض لسرطان الثدي تقوم بالتوجه لأقرب وحدة رعاية أساسية لإجراء الفحص، وفي حال ظهور الأعراض تتوجه إلى مركز الأورام التابع للمحافظة التي تقطن فيها، لإجراء الأشعة اللازمة والعرض على الاستشارين وصرف العلاج مجانًا في حال التأكد من الإصابة.
فيما اكدت سماح عيد مسئول سياسات تكافؤ الفرص أن الوحدة شاركت في الحملة من قبيل حرصها على التواجد في الفاعليات التى من شأنها المساهمة في حل مشاكل المجتمع .
وأوضح أعضاء فريق ” مؤسسة بهية “  أن الفحص الذاتي للثدي يجب إجراؤه بشكل دائم ومنتظم بدءًا من سن 20 عامًا، وإذا أحست المراة بأي تغيير فعليها أن تتوجه إلى مراكز علاج الأورام ووحدات الرعاية الأساسية.
وأشارت إلى أنه يجب على السيدات اتباع الأساليب العلمية للفحص الذاتي للثدي عن طريق النظر إلى الثدي مع مراعاة أن يكون الكتفين مستقيمين، واليدين على الفخذين، والتأكد من صحة شكل، وحجم، ولون الثدي، وعدم وجود تشوه مرئي أو تورم مشيرين إلى أنه إذا أرادت السيدة فحص الثدي الأيسر، ترفع ذراعها الأيسر فوق رأسها وباستخدام أصابع اليد اليمنى تبدأ بتحسس الثدي بشكل دائريّ، وملاحظة شكل الحلمة ولون جلد الثدي وملاحظة أيّة تغيرات في طبيعة جلد الثدي بالإضافة إلى النظر في المرآة، وملاحظة إذا كان هناك أي علامة لخروج سائل من حلمة الثديين، ويمكن أن يكون هذا السائل مائي، أو لبن، أو سائل أصفر اللون، أو دم.
وأشارت الإعلامية دعاء فاروق إلى إهتمام القيادة السياسية بحملة ” الكشف المبكر وعلاج سرطان الثدي ” ضمن مبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي ” 100 مليون صحة ” لنشر الوعي بين السيدات في القرى والمدن للحد من انتشار مرض ” سرطان الثدي ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى